5 عناصر أساسية لموقع تجارة إلكترونية ناجح

كل أصحاب الأعمال يهتمون بجعل موقع التجارة الإلكتروني الخاص بهم أكثر ربحاً وسهل الاستخدام. وفي هذه المدونة، سنشارك معك نصائح لمساعدتك على تحسين موقعك لتحقيق النجاح. وباتباع هذه الإرشادات البسيطة، يمكنك إنشاء شركة تجارة إلكترونية أكثر نجاحاً.

هناك العديد من العوامل التي يجب مراعاتها عندما يتعلق الأمر بإنشاء موقع التجارة الإلكترونية المثالي. فيجب عليك أولا تحديد السوق المستهدف حتى تتمكن من تصميم موقعك حسب احتياجاتهم.

وللحصول على موقع تجارة إلكترونية ناجح، ستحتاج أيضا لمعرفة ما يحتاج إلى التطوير. وبمجرد أن تعرف أي مجالٍ تحتاج فيه شركتك للمساعدة، يمكنك أخذ الخطوات لمعالجته وتزويد المبيعات. وإليك خمس عناصر نوصيك بمراجعتها لتحديد ما إذا كانت تلبي احتياجات جمهورك المستهدف أو ما إذا كانت هذه العناصر بحاجة إلى تحسين.

  1. سهولة التصفح وتحسين الوظائف

 يعد التصفح في موقع الويب الخاص بك أحد أهم العوامل التي تحدد قابلية استخدامه بشكل عام. إذا لم يجد الزوار هدفهم في موقعك، سوف يتركون الموقع بسرعة. وهناك بعض الأشياء التي يمكنك فعلها لتسهيل على العملاء الوصول إلى صفحة المنتجات.

  • تأكد بأن تسمية جميع الفئات وصفحات المنتج واضحة
  • أنشئ قائمة بحث تسمح للعملاء بإيجاد ما يحتاجونه بسرعة
  • أضف قوائم تظهر للمستخدم فوق الأزرار والرموز. وهذا يجعل من السهل على الزوار معرفة أين هم في الموقع وما يمكنهم فعله على موقعك.

إذا سهّلت على العملاء العثور على ما يبحثون عنه، فمن المرجح أن يعودوا ويتسوقوا مرة أخرى.

2. توفير صور منتجات بدقة عالية

لقد تم إثبات فعالية المحتوى المرئي مقارنة مع النص. ومن أجل الحفاظ على تفاعل الزوار، يحتاج موقعك إلى صور عالية الجودة. فالصور تعبر عن ألف كلمة خاصةً عندما يتعلق الأمر بصفحات المنتج.

فعند توفير صور واضحة، فأنت تعطي العملاء المحتملين فكرة أفضل عما يشترونه. فعند التقاط صور للمنتج، من المهم التركيز على جوهر ما تبيعه. فيجب على العميل أن يكون قادراً على رؤية تفاصيل المنتج وتخيله استخدامه بنفسه.

نصيحة: تحقق من منشور Adobe حول تصوير المنتج لتحسين مهاراتك. فإذا لم يكن لديك الوقت الكافي لجلسة تصوير. فيمكنك أيضاً استخدام الصور المخزنة ذات الصلة أثناء بدء تشغيل موقع الويب الخاص بك.

3. عملية دفع سلسة

وفقا لدراسة أجريت في عام 2021 حول التخلي عن عربة التسوق، تم التخلي عن أكثر من 80٪ من طلبات التسوق عبر الإنترنت. فمن المرجح أن يتخلى العديد من العملاء عن عربة التسوق الخاصة بهم إذا كانت عملية الدفع صعبة. حيث تمثل العربة المتخلى عنها فرصة ضائعة. وتعد عملية الدفع الطويلة والمعقدة من أكبر نقاط الضعف بالنسبة للمتسوقين عبر الإنترنت.

ولتقليل احتمالية تخلي العملاء عن عرباتهم، من المهم جعل عملية الدفع سلسة قدر الإمكان. وهذا يعني التأكد من ملء جميع النماذج الضرورية مسبقاً، وتقديم إرشادات واضحة لإكمال الشراء، واستخدام بوابة دفع موثوقة. بالإضافة إلى ذلك، يجب على الشركات اختبار عملية السداد بشكل دوري للتأكد من أنها تعمل بسلاسة.

4. توفير موقع محسن من أجل الاستخدام على الهاتف المحمول

الانطباعات الأولى مهمة. فتوفير موقع تجارة إلكترونية موثوق به، يدفع التحويلات، ويحسن عائد الاستثمار. ونظراً لأن الأشخاص يتجهون بشكل متزايد إلى استخدام الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية الخاصة بهم للقيام بالتسوق عبر الإنترنت، فمن الضروري أن يتم الوصول إلى موقعك بسهولة من هذه الأجهزة. وذلك لضمان تجربة مستخدم ناجحة للمتسوقين عبر الأجهزة المحمولة، وتأكد من استجابة موقعك وتحسينه ليناسب الشاشات الأصغر حجماً. وهذا يعني استخدام أزرار وقوائم كبيرة وسهلة النقر بالإضافة إلى تجنب محتوى الفلاش. وتأكد أيضاً من أن موقع الويب الخاص بك آمن ويستخدم تشفير SSL.

باختصار، بغض النظر عن حجم الشاشة أو نوع الجهاز الذي يستخدمه عملائك، يجب أن يكونوا قادرين على عرض موقع الويب الخاص بك وتصفحه بسهولة. وتحسين موقع الويب الخاص بك للأجهزة المحمولة لا تقتصر أهميته على تجربة المستخدم، ولكنه يمكن أن يساعد أيضاً في تحسين تصنيف محرك البحث الخاص بك. لذلك إذا كنت تبحث عن تحسين تواجدك عبر الإنترنت، فتأكد من التركيز على تحسين موقع الويب الخاص بك للأجهزة المحمولة.

نصيحة: الموقع الناجح هو الذي يهتم بتحسين استخدام الأجهزة المحمولة. قم بالتحقق من مدونتنا حول الاتجاهات الحالية في التجارة عبر الهاتف المحمول لتحسين تجارتك.

5. دعم قوي للعملاء

يمثل دعم العملاء دوراً مهماً لأي موقع تجارة إلكترونية. ويمكن أن يحول دعم العملاء الجيد عميلاً غاضباً إلي مدافع مخلص لشركتك. ومع ذلك، فإن دعم عملاء سيئ قادر أن يؤثر على سمعتك بشكل سلبي ويتسبب في رحيل العملاء. وتصبح خدمة العملاء أكثر أهمية في متجر التجارة الإلكترونية عند مقارنتها بمتجر تقليدي لأن المشتري لا يرى البائع. لذا، فإن أي تأخير أو مشكلة في الاستجابة في الوقت المناسب يمكن أن تتصاعد إلى مشكلة ثقة خطيرة. حيث تؤكد الاستجابة في الوقت المناسب للعملاء أنك تهتم بهم وأنك على استعداد لبذل جهد إضافي للتأكد من أنهم سعداء بتجربتهم.

إذا حدث خطأ ما أو كان لدى العميل سؤال، فيجب أن يتمكن من التواصل بسهولة مع شخص من شركتك. فتأكد إذن من توفير سبل متعددة لدعم العملاء، مثل رقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني والدردشة عبر الإنترنت.

نصيحة: يمكن إشراك العملاء على مدار الساعة باستخدام أدوات التشغيل الآلي، والتي تتيح لك بدء المحادثة الصحيحة في الوقت المناسب. ولقد غير برنامج CRM الطريقة التي نتفاعل بها مع عملائنا في الوقت الحالي.

الخاتمة

تعتبر العناصر الخمسة الموضحة في هذه المقالة نقطة انطلاق رائعة إذا كنت تبحث عن تحسين موقعك، ولكن يجب على الشركات الاستمرار في تجربة استراتيجيات مختلفة للعثور على أفضل ما يناسبها. وباتباع هذه النصائح، يمكن أن تكون مواقع التجارة الإلكترونية أكثر نجاحاً في جذب العملاء والاحتفاظ بهم.

هل تعرف أي عناصر أخرى ضرورية لموقع التجارة الإلكترونية؟ شاركنا أفكارك في التعليقات أدناه!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

رمز لغة التعليق
من خلال إرسال هذا النموذج، أنت توافق على معالجة البيانات الشخصية وفقًا لسياسة الخصوصية الخاصة بنا.

المنشورات ذات الصلة